المدرسة الكينزية

كان هدف كينز ليس نظام اقتصادي جديد بل كان هدفه تطوير النظام الرأسمالي في يجعله يواكب التطور
الدولة: أشار إلي أهمية الحرية في النشاط الاقتصادي إلا انه من الضروري تدخل الدولة من اجل أن تكون رائد هذا التطور
اقتصاد استهلاك: إحدى فرضيات كينز أن الاستهلاك هو الذي يحدد الإنتاج يجب أن الطلب هو الذي يوجد العرض و ليس العكس
اقتصاد ماكرو: إحدى سمات نظام كينز هو الدخل و الاستهلاك و الاستثمار يتحدث عنها بصورة كميات كلية
اقتصاد نقدي : بحيث لا يمكن التعبير عن هذه الكميات الكلية إلي بتعبيرات نقدية.
اقتصاد لازمي : حيث أن كل التعديلات تحدث بدون فواصل زمنية.
الاستثمار: هو انه يتحدد حسب الكفاية الحدية لرأس المال
الادخار:يدخر الأفراد الأموال يدافع، المعاملات و الضارية و الاحتياط و لبس رفع سعر القائدة كما كان يعتقد الكلاسيكيون الرقابة في :
- فرض الضرائب لتحقيق العدالة في توزيع الدخول



- الرقابة علي سعر الفائدة بإبقائه منخفضا
- الرقابة علي عرض النقود.
التوازن الاقتصادي : وهو تحقيق التوازن بين القطاع الحقيقي و النقدي عن طريق سعر الفائدة وهو ما أوضحه الشكل البياني لكل من هيكس و هانسن.تعريف المدرسة الكينزية

hgl]vsm hg;dk.dm