البــترول

مقدمة: يعد البترول أكثر المواد الأولية من حيث التبادل التجاري في السوق العالمية ، و يعتبر مادة إستراتيجية حقيقية من الناحيتين الاقتصادية و السياسية و هام جدا في التنمية بالنسبة للدول المتطورة و المتخلفة على حد سواء .
أهمية البترول : إن قطرة بترول تساوي قطرة دم . 1/ يعتبر البترول من أكثر المواد الطاقوية استهلاكا . 2/ يلعب دورا كبيرا في التنمية الاقتصادية 3/ يساهم في تقليص البطالة . 4/ يطور الصناعات خاصة الصناعات البتروكيماوية . 5/ يعتبر مصدر دخل خاصة بالنسبة للدول المنتجة لهذه المادة . 6/ يعتمد عليه في الصادرات الخارجية . 7/ يساهم البترول في تحقيق الرفاهية الاجتماعية .8/ يعتبر مادة أولية تحمل معنى سياسي أداة ضغط
مناطق الإنتاج الرئيسية في العالم : -الو.م.أ + المكسيك + فنزويلا في القارة الأمريكية .
- الجزائر + ليبيا + الغابون + نيجيريا في القارة الإفريقية / العراق + إيران + السعودية + الكويت + قطر + الإمارات في الشرق الأوسط .
-إندونيسيا + الصين + روسيا في آسيا . / - بحر الشمال في بريطانيا + النرويج في أوربا .
الاحتياطي في العالم : بلغ الاحتياطي العالمي للبترول حوالي 96مليار طن ، وهذه النسبة غير ثابتة وذلك لتزايد الاكتشافات البترولية في مناطق متعددة من العالم ، ورغم ذلك تبقى منطقة الشرق الأوسط تمتلك أكثر من نصف احتياطي العالم منه ، وتحتل السعودية المرتبة الأولى فيهذاالمجال حيث تمتلك 24% من الاحتياطي العالمي وبنسبة 45% من مجموع احتياطي الدول العربية .
الاحتكارات الكبرى و مراكز تحديد البترول : ظل البترول ولمدة طويلة يخضع لاحتكار وسيطرة الشركات المتعددة الجنسيات التي تعرف بالشقيقات السبع مثل بريتش بتروليوم وشال ، من حيث الإنتاج و التسويق و الأسعار ، الأمر الذي خدم هذه الشركات و أضر بمصالح الدول المنتجة لهذه المادة ، و كرد فعل لذلك لجأت الدول المنتجة لهذه المادة إلى إنشاء منظمة الأوبيك .
تتميز أسعار البترول في السوق الدولية عادة بالتذبذب و عدم الاستقرار و يمكن تقسيم الجدول إلى مرحلتين :
المرحلة الأولى : شهدت تزايدا في الأسعار و يعود ذلك إلى:
1/ الدور الكبير الذي لعبته منظمة الأوبيك من خلال التنسيق فيما بينها .

السنة
1960 1970 1973 1975 1979 1981 1986 1990
الإنتاج م / طن 1050 2100 2844 2758 3251 2888 2922 3000
الأسعار بالدولار 1.20 1.80 5.12 11.65 13.34 34 16 30






2/ حركة تأميم البترول الذي طبقته بعض الدول المنتجة مثل الجزائر و ليبيا و العراق و إيران
3/ حرب أكتوبر 1973 عندما لجأ العرب إلى استعمال البترول كسلاح سياسي ضد الدول الصناعية المؤيدة لإسرائيل
4/ الحرب العراقية الإيرانية 1979التي أدت إلى ارتفاع الأسعار .
المرحلة الثانية : فقد بدأت تقريبا سنة 1982 و فيها عرفت الأسعار تراجعا واضحا أي ما يقارب 10 $ للأسباب التالية :
1/ كثرة العرض و قلة الطلب
2/ عدم تقيد بعض الدول في الأوبيك بحصص الإنتاج المخصصة لها
3/ اعتماد الدول الصناعية على بترول بحر الشمال أو على مخزونها البترولي . ثم عرفت الأسعار مرحلة مد وجزر بحيث ارتفعت سنة 1990 بسبب حرب الخليج الثانية حيث بلغت 36 $ و انخفضت سنة 1999بشكل قياسي و وصل إلى 10$ نتيجة كثرة العرض و قلة الطلب .
منظمة الأوبيك : تأسست في 10سبتمبر 1960 في بغداد بحضور كل من العراق و الكويت و السعودية وإيران و فنزويلا و كان ذلك كرد فعل على التخفيضات المتكررة لأسعار البترول و بعد ذلك انضمت إليها الدول التالية :
قطر 1961 ، ليبيا 1962 ، إندونيسيا 1962 ، أبو ظبي 1967 ،الجزائر 1969 ، نيجيريا 1971 .





أسباب ظهور منظمة الأوبيك :
1/ سيطرة الشركات الاحتكارية على هذه المادة .
2/ انخفاض أسعار البترول في السوق الدولية .
الأهداف:
1/ تنسيق السياسة البترولية بين الدول الأعضاء .
2/ ضمان استقرار الأسعار في الأسواق .
3/ حماية مصالح الدول المنتجة.
4/ ضمان حصول الدول الأعضاء على الخبرات و الطرق الفنية من الدول المصنعة .
موقف الدول الغربية من المنظمة : سعت الدول الغربية منذ ظهور المنظمة إلى محاولة تحطيمها و إعاقة مجهوداتها لأنها رأت فيها خطرا على مصالحها فعملت على : 1/ زرع الفتنة بين أعضائها و محاولة الاستغناء التدريجي عن بترول المنظمة. 2/ تأسيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية 1974و الهدف منها إغراق السوق العالمية. 3/ إدعاء الدول الغربية أن المنظمة هي سبب الأزمة العالمية 1986 .




lgow ]vs hgfjv,g ggskm hgehgem ehk,d